الرئيسية 4 الرئيسية 4 رئیس مجلس النواب ورئیس مجلس النواب الشیلي یتفقان على مأسسة الحوار

رئیس مجلس النواب ورئیس مجلس النواب الشیلي یتفقان على مأسسة الحوار

2/17/2020 في الرباط
بلاغ صحفي
رئیس مجلس النواب ورئیس مجلس النواب الشیلي یتفقان على مأسسة الحوار


البرلماني بین المجلسین في إطار لجنة مشتركة
أجرى السید الحبیب المالكي رئیس مجلس النواب، الیوم الاثنین 17 فبرایر 2020 بمقر المجلس،
مباحثات مع السید GARCIA FLORES IVAN رئیس مجلس النواب الشیلي، والذي یقوم حالیا
بزیارة عمل وصداقة لبلادنا على رأس وفد ھام.
في مستھل ھذا اللقاء، ثمن السید رئیس مجلس النواب المنحى التصاعدي للعلاقات الثنائیة بین
المؤسستین التشریعیتین بالبلدین، والتي تمیزت بانتظام التشاور وتبادل الزیارات بین أعضاء البرلمان
المغربي والشیلي. وأوضح في ھذا الصدد، أن الدیبلوماسیة البرلمانیة تلعب دورا أساسیا في تقریب
وجھات النظر واستیعاب التحولات التي تعرفھا المجتمعات، وھي تساھم في توطید التعاون بین البلدین في
كافة المجالات.
ونوه السید المالكي بالمبادرة التاریخیة التي أقدم علیھا البرلمان الشیلي بمجلسیھ سنة 2018 ،والمتمثلة
في التصویت على ملتمس یدعم موقف المملكة المغربیة ویؤكد على أھمیة مقترح الحكم الذاتي كحل
واقعي للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربیة. وقال “لقد أصبح ھذا المشكل المصطنع متجاوزا،
وخاصة أن عالم الیوم أصبح یواجھ تحدیات جدیدة مرتبطة بضمان الأمن والاستقرار، ولابد لبلوغ ھذه
الغایة من احترام وحدة الشعوب ووحدة الدول”.
وسجل السید رئیس مجلس النواب الطفرة الاقتصادیة للشیلي وقدرتھا على التصدیر، مبرزا توفر
إمكانات كبیرة وفرص متعددة لتعزیز التبادل الاقتصادي والتجاري بین البلدین. وذكر بأن جلالة الملك
محمد السادس جعل التعاون جنوب-جنوب توجھا استراتیجیا للمملكة، وأضاف “الشیلي تعتبر بلدا صدیقا
تجمعنا معھ علاقات متینة ومتمیزة، ویمكن للبلدین العمل معا في مجالات حیویة من قبیل الطاقات
المتجددة والتنمیة المستدامة”.
من جھتھ، أكد السید رئیس مجلس النواب الشیلي على أھمیة تعزیز العلاقات الاقتصادیة والتجاریة بین
البلدین، مشیرا إلى ان المغرب یعتبر مدخلا لولوج السوق الإفریقیة، كما أن الشیلي ھي بمثابة ممر لسوق
أمریكا اللاتینیة. وسجل تكامل اقتصادي البلدین، وحرص بلاده على الارتقاء بالعلاقات الثنائیة لمزید من
التعاون والتضامن.
وشدد السید GARCIA FLORES IVAN على موقف بلاده الواضح إزاء قضیة الوحدة الترابیة
للمملكة، وقال “نثمن مقترح الحكم الذاتي الذي تقدم بھ المغرب وندعمھ، ونحن نحترم القانون الدولي
وسیادة الشعوب والدول”

وعلى الصعید البرلماني، أوضح السید رئیس مجلس النواب الشیلي أن اتفاقیة الحوار البرلماني بین
المجلسین “اتفاقیة مھمة جدا”، وھي أول اتفاقیة لمجلس النواب الشیلي مع برلمان إفریقي وعربي. ووجھ
في ذات السیاق دعوة للسید الحبیب المالكي رئیس مجلس النواب من أجل القیام بزیارة عمل للشیلي
ستشكل مناسبة لبحث سبل توطید العلاقات الثنائیة.
وفي ختام اللقاء، وقع الطرفان على “اتفاقیة للحوار البرلماني بین مجلس النواب بالمملكة المغربیة
ومجلس النواب بجمھوریة الشیلي”، تھدف إلى مأسسة لجنة للحوار البرلماني بین المجلسین، وإنشاء
فضاء لتبادل الخبرات والتجارب في المجال التشریعي، وتبادل الوفود من برلمانیین وموظفین بكلا
البلدین. المؤسستین التشریعیتین، وتعزیز مساھمة الدبلوماسیة البرلمانیة في تطویر العلاقات الرسمیة بین حكومتي
واتفق الجانبان على عقد أول لقاء للجنة الحوار البرلماني بین المجلسین السنة المقبلة، وذلك بمناسبة
تخلید الذكرى الستین لبدء العلاقات الدیبلوماسیة بین المغرب والشیلي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.