الرئيسية 4 الاقتصاد 4 في إطار سلسلة الاجتماعات التي يعقدها المكتب التنفيذي للفدرالية الوطنية للسكن التضامني والتشاركي

في إطار سلسلة الاجتماعات التي يعقدها المكتب التنفيذي للفدرالية الوطنية للسكن التضامني والتشاركي

في إطار سلسلة الاجتماعات التي يعقدها المكتب التنفيذي للفدرالية الوطنية للسكن التضامني والتشاركي،

أحداث الساعة 24//

تم يوم الجمعة:22نونبر عقد إجتماع مع فريق الاصالة والمعاصرة بالغرفة الثانية قصد الترافع لرفع مظاهر الحيف والتضييق التي تضمنتها بعض مواد قانون المالية2018 التي ساوت بين الشركات وهيئات السكن التضامني والتشاركي على مستوى ضريبة الارباح. وقد قدم ممثلو أعضاء المكتب التنفيذي للفدرالية توضيحات ومفارقات هذه المواد التي كانت مطية لبعض المتنفذين وبعض المنعشين العقاريين الذين يرون في هيئات السكن التضامني عدوا اقتصاديا يهدد مصالحهم…في حين أن هذه الهيئات تسعى إلى تمكين المواطنين البسطاء من منتوج سكني تضامني بأسعار معقولة ووفق انخراط وتعاقد واضحين غير ربحيين.

وقد صرح رئيس الفدرالية أنه من غير المعقول فرض ضريبة الأرباح على الشركات على هيئات وكيانات قانونية يمنعها القانون من الربح اصلا مما يعد ضربا في العمق لهذه الهيئات وحرمان فئة عريضة من المواطنين من حقهم الدستوري في امتلاك سكن يليق بكرامتهم و يهدد امنهم الاجتماعي.
في آخر الاجتماع تم تقديم ملف الى فريق الاصالة والمعاصرة يتضمن تشخيصا لمجمل المواد التي تتضمن ما يضيق على هيئات السكن التضامني والتشاركي ومقترحات عملية تهدف إعادة الاعتبار لهذا النوع من السكن. حيث التزم الفريق بتبني جميع أشكال الترافع أمام الحكومة والدفاع عن مصالح المواطنين.
نشير إلى أن هذا الاجتماع يعد الثاني من نوعه بعدما تم عقد اجتماع اول سنة 2018 لمتابعة نفس الموضوع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.