الرئيسية 4 الحوادث 4  ” حلال عليهم وحرام علينا ” قطاع ممونو الحفلات في خبر كان… والحمامات مفتوحة في وجه الكليان.

 ” حلال عليهم وحرام علينا ” قطاع ممونو الحفلات في خبر كان… والحمامات مفتوحة في وجه الكليان.

 ” حلال عليهم وحرام علينا ”
قطاع ممونو الحفلات في خبر كان… والحمامات مفتوحة في وجه الكليان
صلاح تابت //جريدة أحداث الساعة 24
 مازالت الصدمات تتوالى تباعاً على أصحاب قطاع مموني الحفلات و الأعراس ،خصوصا بعد خروج امس الأربعاء الحكومة بخبر مفاده افتتاح الحمامات في وجه المواطنين بمدينة الدارالبيضاء اليوم الخميس 18 مارس 2021.
هذا الإجراء الجريئ الذي اتخذته الحكومة، لايليق بمستوى حكومة قادرة على فك المشاكل الذي يتخبط فيها مجموعة من القطاعات التي تضررت حتى النخاع بهذه الجائحة التي حصدت الأخضر واليابس.
نحن ليس ضد افتتاح الحمامات بالعكس نحن مقبلين على شهر رمضان المعظم شيء طبيعي الطهارة… ولكن في هذا الوقت بالظبط كان على الحكومة التي أصبحت بين عشية وضحاها تخرج بقرار، هل هو برد مارس ويزول ام أن رياح الكيف بعثرت أوراق السي العثماني واتباعه.
إقصاء ممونو الحفلات من استئناف نشاطهم هو شيء يبرهن على عشوائية التسير، هذه الحكومة لاتعرف أن هذا القطاع عرف ركود من سنوات ناهيك عن هاته السنوات الأخيرة، وبالتالي كان لابد من تشجيع هذا القطاع لكي ينهض على رجليه من جديد لأنه يجر وراءه مجموعة إذ لم نقل آلاف الأسر أصبحت اليوم بلا دخل.
حيث تعرض ممولو الحفلات بمدينة الدار البيضاء خاصة وباقي المدن المغربية عامة إلى خسائر مادية كبيرة، بعد توقيف نشاطهم من طرف السلطات بسبب الإجراءات الوقائية المتبعة تحرزاً من فيروس «كورونا» المستجد.
بينما بدأت بعض القطاعات الاقتصادية تستعيد عافيتها بعد الرفع الجزئي لحالة الطوارئ الصحية، يضع أصحاب المقاولات الخاصة بتموين الحفلات أيديهم على قلوبهم وهم يعدّون أيام فصل الصيف تمضي دُون أن يلوحَ في الأفق ما يؤكّد استعادة قطاعهم لنشاطه، ولو تدريجيا، بسبب عدم سماح السلطات بإقامة الحفلات، وإلغاء الزبناء للحجوزات.
يشار إلى أن قطاع تموين وتنظيم الحفلات، يساهم بشكل كبير،في التنمية الاقتصادية بالمملكة، إذ يشغل فئة عريضة من الشباب المغربي ، ويساهم بفعالية في الدفع بعجلة الاقتصاد الوطني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.