الرئيسية 4 الرئيسية 4 رئيس لجنة الصحراء التابعة لحزب العدالة و التنمية مصطفى الخلفي يؤكد على أن تدخل المغرب حل جذري لوضع الكركرات،

رئيس لجنة الصحراء التابعة لحزب العدالة و التنمية مصطفى الخلفي يؤكد على أن تدخل المغرب حل جذري لوضع الكركرات،

رئيس لجنة الصحراء التابعة لحزب العدالة و التنمية مصطفى الخلفي يؤكد على أن تدخل المغرب حل جذري لوضع الكركرات،

جريدة احداث الساعة 24

أكد مصطفى الخلفي، رئيس اللجنة المركزية للصحراء المغربية لحزب العدالة والتنمية، أن عملية المغرب بالكركرات لم تكن عملية ظرفية، بل إنها حل جذري دائم للوضع بالكركرات، لوقف عبث الانفصاليين بالمنطقة العازلة، عبر إقامة جدار رملي أمني سيمتد من أجل تأمين حركة مرور الأشخاص والبضائع.

وأضاف الخلفي، في كلمة له خلال مهرجان خطابي رقمي بخصوص عملية تأمين معبر الكركرات، مساء يوم الأحد 15 نونبر 2020، نظمته الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية على منصات التواصل الاجتماعي الرسمية للحزب، أن عملية المغرب بالكركرات هي تدشين لمرحلة جديدة، تستكمل عمل بلادنا على مستوى الجبهة الدبلوماسية، والجبهة التنموية الاقتصادية الاجتماعية الثقافية.

وعزز المتحدث ذاته، أن موقف المغرب بخصوص أزمة الكركرات ليس وليد أيام، بل موقف ممتد، كان نتاج سياسة صبورة حكيمة استنفذت كل الوسائل والمساعي الممكنة، ثم لجأت إلى التدخل بحزم بعد استنفاذ كل الوسائل المتاحة لإيقاف هذا العبث.

وشدد الخلفي، أننا اليوم أمام مرحلة جديدة في ملف الصحراء المغربية، لأنه سينهي مسألة تصدير أزمات الانفصال داخل المخيمات إلى الكركرات أو تفارتي أو بير لحلو أو المحبس، مردفا أنها مرحلة تؤكد أن الحل السلمي هو الحل الوحيد المتبقي أمام الانفصاليين.

وأبرز الخلفي، أن المغرب لن يتساهل أو يتهاون أمام استفزازات البوليساريو، مشددا على أن هذا المهرجان هو احتفاء وتثمين لمجهود القوات المسلحة الملكية، ولكنه أساسا تأكيد لانخراط الحزب في هذه المعركة، التي ستؤسس لمسار جديد، يوفر شروط جعل المنطقة أكثر استقرارا وأمنا وسلاما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.