الرئيسية 4 الحوادث 4 تعزية ومواساة في وفاة السيد الزادي التباري

تعزية ومواساة في وفاة السيد الزادي التباري

تعزية ومواساة في وفاة السيد الزادي التباري

أحداث الساعة 24 / يونس سمكاوي

بسم الله الرحمان الرحيم :

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي صدق الله العظيم.

بعيون دامعة وقلوب خاشعة راضية بقضاء الله وقدره، تلقينا نبأ وفاة المرحوم والمغفور له بإذن الله، السيد الزادي التباري .

وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم طاقم جريدة “أحداث الساعة 24” لعائلة المرحوم وذويه بأسمى آيات التعازي والمواساة، سائلين العلي القدير أن يرحمه ويتجاوز عنه إنه سميع مجيب.

اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ وَارْحَمْهُ وَعَافِهِ وَاعْفُ عَنْهُ وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ وَاغْسِلْهُ بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ وَنَقِّهِ مِنَ الْخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأَبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِنْ دَارِهِ وَأَهْلاً خَيْرًا مِنْ أَهْلِهِ وَزَوْجًا خَيْرًا مِنْ زَوْجِهِ وَأَدْخِلْهُ الْجَنَّةَ وَنَجِّهِ مِنَ النَّارِ – أَوْ قَالَ – وَأَعِذْهُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ ‏”‏ ‏.

وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.