الرئيسية 4 التكنولوجيا 4 هل أتاك حديث حال مقبرة دوار أولاد بركة جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة.

هل أتاك حديث حال مقبرة دوار أولاد بركة جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة.

هل أتاك حديث حال مقبرة دوار أولاد بركة جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة.

جريدة أحداث الساعة 24//عبد الله شوكا.

الصورة كما تظهر عبر الساتيليت هي لدوار أولاد بركة جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة، في الصورة يظهر الدوار ، وبمحاذاته يمر خط السكة الحديدية في اتجاه الدار البيضاء ومراكش، وجانب السكة تظهر مقبرة الدوار بمظهرها البشع ولو من عنان السماء ، مقبرة لا تحمل من مقابر المسلمين الا الاسم وكأن دفينو هذه المقبرة تعرضوا لعقاب دنيوي جماعي تبعهم حتى لآخرتهم،

والسبب وادي يمر بمحاذاة مقبرة الدوار، كل فصل شتاء يحمل هذا الوادي مياه الأمطار ويفيض على المقبرة كما تظهره الصور المرافقة لهذا المقال، والذي بسببه تضررت وتهدمت جل المقابر وغمرتها المياه ، وقد أصبح الاهالي في الدوار يشدون على أيديهم كلما حل فصل الشتاء وهجوم الوادي على المقبرة.

هي مقابر عديدة توجد بمناطق سيدي عبد الله صخور الرحامنة لا تحمل من مقابر المسلمين الا الاسم في ظل التهميش الذي يطالها، وقد يحار المرء من مظاهر الزينة والرونق عند مقابر اليهود والنصارى والتي تغطيها الورود والازهار الفيحاء بمختلف ألوانها، عكس ما نراه عند مقابر المسلمين، قبور مهدمة تغطيها الاجسام الغريبة من مختلف الأشواك، مقابر معرضة لشتى أنواع التنكيل ولا تحترم حرمة اموات المسلمين.

ونسوق في هذا الصدد حالة مقبرة دوار أولاد بركة التابع لجماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة الكارثية والتي أصبحت منذ زمن طويل عرضة لهجوم واد يمر بمحاذاة المقبرة، هذا الوادي الذي اصبحت مياهه تهجم على مقبرة الدوار وتغمرها وتخربها خصوصا في فصل الشتاء، أمطار تسببت في انجراف تربة المقبرة وأدت الى تعريتها وتهدمها، وهو ما جعل كل عائلات الدوار تهرع الى مقبرة الدوار لاعادة ترميم قبور أهاليها المخربة، وتعيد اصلاح ما أفسدته مياه الامطار، أما خارج فصل الشتاء فان المقبرة تظل عرضة لدخول الدواب التي تبعثر القبور بفراقيشها.
لقد بح صوت أهالي الدوار الذين تقدموا بشكاياتهم الى الجهات المسؤولة قصد بناء سور حول المقبرة يقيها فياضانات الوادي وعبث الحيوانات، ولا حياة لمن تنادي، علما أن مقابر دواوير مجاورة لدوار أولاد بركة وتابعة لنفس جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة استفادت من بناء سياجات وقائية، باستثناء مقبرة دوار أولاد بركة والتي تركت لحالها تهدم مقابرها مياه الأمطار وتعبث بها فراقيش الحيوانات.
وغير بعيد عن دوار أولاد بركة كذلك توجد مقبرة دوار الحجر البيض تابعة لنفس جماعة سيدي عبد الله صخور الرحامنة، هاته المقبرة التي تم ترحيلها من طرف ادارة الطريق السيار بحكم خط الأوطوروت الذي مر فوقها، وقد عملت ادارة الطريق السيار على بناء سياج يحيط بها في شكل يحترم حرمات الأموات وهو ما يتوق اليه جل الدواوير المجاورة، باستثناء مقبرة دوار أولاد بركة التي بقيت تنضب حظها بسبب التهميش الذي يطالها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.