الرئيسية 4 الثقافية 4 ثقافة حقوق الانسان بالمؤسسات التعليمية

ثقافة حقوق الانسان بالمؤسسات التعليمية

ثقافة حقوق الإنسان بالمؤسسات التعليمية
أحيا المجتمع الدولي يوم 10 دجنبر الأخير الذكرى التاسعة والستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان وسط تحديات وتحولات مختلفة يواجهها العالم حاليا على الصعيد الاجتماعي والسياسي والثقافي .واعتبارا للدور الهام الذي تقوم به التربية والتكوين في مجال حقوق الإنسان كرافد أساسي وفوري لتحصين الناشئة المغربية وتربيتها على قيم الكرامة والحرية والمساواة وتعزيز ممارستها ،فقد أصدرت وزارة التربية الوطنية مذكرة تربوية موجهة إلى جميع رجال ونساء التعليم ببرمجة مجموعة من الأنشطة التربوية والاجتماعية والثقافية بكافة المؤسسات التعليمية .
وهكذا تم تكوين لجن في جل المؤسسات عهد لها بوضع برامج منظمة وفاعلة لانجاز مختلف الأنشطة التي تتعلق بثقافة حقوق الإنسان ،كما تم تنظيم موائد مستديرة وعروض ثم الاطلاع التلاميذ فيها على ماتم انجازه في مجال التربية على حقوق الإنسان وآفاق الوزارة في هذا البرنامج الوطني الذي وصل مرحلة التعميم والهادف تحقيق دمج مفاهيم حقوق الإنسان في برامج المواد الدراسية ،كما تم إبراز الأشواط التي قطعتها بلادنا في هذا المجال .
وتم في بعض المؤسسات تعزيز مكتبات الأقسام بالكتب الخاصة بالجانب الحقوقي وتوزيع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان على التلاميذ وثم استثمار مفاهيم حقوق الإنسان في الدروس المقررة لذلك اليوم .وغني عن الذكر أن تطبيق هذه المذكرة الوزارية في هذه الظرفية الحالية سيشكل لامحالة ترسيخا للوعي بمبادئي حقوق الإنسان في تجدير ممارسة حرية التفكير والتعبير والتسامح وبناء علاقات ديمقراطية في فضاء المدرسة ،حيث ستحد من ظاهرة العنف التي اصبحث تسجل بكثرة في بعض المؤسسات التعليمية والمساهمة في خلق مناخ صحي تربوي كما ستنضاف إلى الانشغالات المتزايدة بحقوق الإنسان وطنيا ودوليا باعتبارها ضرورة حضارية وتاريخية عن طريق تعزيز مفاهيمها في المناهج التربوية الحالية دعما لنشر وترسيخ ثقافة حقوق الإنسان الساعية إلى تنمية شخصية المتعلم إنماء كاملا والى تكوين مواطنات ومواطني الغد لممارسة أخلاق الحرية والمسؤولية في أجواء الديمقراطية والمواطنة الحقة .

بازغ لحسن : أحداث الساعة 24

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.